تيار التوافق الوطني يقدم مشروعه الوطني لإنقاذ التعليم في اليمن

قام مسار التعليم في تيار التوافق الوطني بتنفيذ أولى ندواته بعنوان "التعليم في اليمن: بين الواقع والمأمول" ضمن سلسلة بنفس العنوان يوم أمس السبت 27 نوفمبر 2021م عبر فعالية افتراضية عامة تصدرها ثلاثة من أبرز المختصين في هذا المجال.

في المحور الأول تناول الدكتور داوود الحدابي أهمية التعليم في اليمن لتحقيق التنمية المستدامة وعرض احصائيات مخيفة عن واقع التعليم في اليمن وماهي الحلول للنهوض بقطاع التعليم. اما في المحور الثاني فقد تحدث الدكتور محمد المحفلي عن أثر الصراع العسكري والسياسي في اليمن وكيف اثر على قطاع التعليم خاصة الاطفال النازحون في مختلف محافظات الجمهورية واضعا بعض الحلول الممكنة في ظل هذا الوضع.

من جانبه تحدث البروفيسور أيوب الحمادي عضو المجلس الإشرافي في التيار عن إمكانية النهوض بقطاع التعليم في اليمن وأهمية التعليم في النهضة بعد الحروب وقصص نجاح شعوب بعد الحرب مثل المانيا. من جانبها تحدثت الدكتورة نورية الاصبحي رئيس مسار التعليم عن رؤية مسار التعليم في التيار في الإسهام في إصلاح التعليم في اليمن والحلول قصيرة وطويلة المدى للمسار.

يتألف المسار من مجموعة من الخبرات الاكاديمية والمهنية في مجال التعليم والذين يعملون تحت هدف إصلاح قطاع التعليم في اليمن والاستفادة من التجارب الاخرى ويرحب بإنضمام الخبرات والكفاءات المهتمةبقطاع التعليم في اليمن.

اترك رد